الرئيسية / مقالات / القاعدة فى بلاد المغرب … تؤكد فى بيان جديد أنها وراء الهجوم على كتيبة ازويرات

القاعدة فى بلاد المغرب … تؤكد فى بيان جديد أنها وراء الهجوم على كتيبة ازويرات

تبنى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي فى بيان جديد نشر أمس الأربعاء قيامه ب 15 عملية مفترضة قال انه نفذها بين مطلع سبتمر وحتى الثامن والعشرين منه. وبين هذه الهجمات الاعتداء على جنود موريتانيين في تورين شرق مدينة الزويرات الموريتانية في 14 سبتمبر المنصرم وهو هجوم اسفر عن مقتل 12 جنديا وسبق ان نسبته السلطات الموريتانية إلى تنظيم القاعدة دون ان تقدم أنذاك الدليل ، كما أعلن بيان أمس الذى تلقت وكالة الأنباء الفرنسة (أ ف ب ) نسخة منه ،مسؤولية التنظيم عن هجوم انتحاري وقع مساء الاحد الماضي في منطقة “دلس “شرق العاصمة الجزائرية موضحا انه اسفر عن 40 قتيلا .

وذكرت مؤسسة “سايت” المتخصصة في رصد المواقع الاسلامية ان التنظيم بث بيانا على المنتديات الاسلامية تبنى فيه الهجوم الذي اسفر بحسب مصادر رسمية عن مقتل ثلاثة اشخاص واصابة ستة بجروح.

وقال البيان بحسب ترجمته بالانكليزية ان انتحاريا يدعى عبدالرحمن ابو العباس فجر سيارته المفخخة عند مدخل ثكنة عسكرية في قرية تاقدامت بمنطقة دلس ثم اقدم مسلحون على اطلاق النار على الجنود الموجودين عند الحاجز ما اسفر بحسب التنظيم عن مقتل 40 شخصا.

وارفق البيان بصورة للانتحاري الشاب كما اقر التنظيم بمصرع اثنين من عناصره بحسب “سايت”.

وكانت السلطات الجزائرية اكدت ان الهجوم في دلس هو اول اعتداء انتحاري في شهر رمضان الذي بدأ في الاول من سبتمبر. وسبقت هذا الشهر موجة من الاعتداءات التي اسفر اعنفها عن 48 قتيلا في 19 آغسطس في ايسرس قرب العاصمة الجزائرية.

واعلن تنظيم القاعدة في المغرب الاسلامي مسؤوليته عنه.

شاهد أيضاً

ليتك تقولها يا بيرام لتعرف من أنت *

– قلها يا بيرام لتدرك في أقل من مرمَى صرخة، أنك أصغر بكثير و أجبن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *