الرئيسية / مقالات / الأمن الموريتاني يقر بايقاف نجل الرئيس المخلوع ويؤكد أن الإعتقال كان بقصد حمايته

الأمن الموريتاني يقر بايقاف نجل الرئيس المخلوع ويؤكد أن الإعتقال كان بقصد حمايته

أقر مصدر مسؤول لموقع “أنباء ” اليوم أن الشرطة الوطنية أوقفت نجل الرئيس المخلوع ، أحمد ولد الشيخ عبد الله ، وأكد المصدر لموقع أنباء أن عملية الايقاف جاءت بعدما وصلت معلومات إلى الأمن تفيد أن مناصرين للمجلس العسكري الحاكم حاولو ا التحرش بنجل الرئيس عندما أخرج لهم رأسه من السيارة وأطلق بعض الشتائم لرئيس المجلس الأعلى الجنرال محمد ولد عبد العزيز الذى كانت تلك الجماعة ترفع صوره فى تحدى لمتظاهرى جبهة أحزاب المعارضة أثناء قيامهم بمسيرتهم مساء اليوم ، وفور وصول الخبر إلى سلطات الأمن صدرت تعليمات لحماية نجل الرئيس حتى لا يبطش به أولئك الناقمون ، وفعلا تدخلت الشرطة بسرعة وأوقفت السيارة التى كان يستغلها وفتاة تأكد الأمن فيما بعد أنها ليست شقيقته “آمال “، كما روجت أنباء أولية بعد الحادث ، وبعد عملية الإيقاف تم اصطحابه إلى مكان آمن ثم أخلي سبيله فور تأكد السلطات الأمنية المشرفة على العملية ، أنه لم يعد يخشى أي تهديد وأن الأوضاع فى الشارع عادت لطبيعتها.

شاهد أيضاً

لِينشَأْ حكماء في منطقتنا المغاربية *

تتّخِذُ الأنظمة السياسيّةُ الفاشلةُ العائهةُ بِـما جعلتْ بينَها وبين تنميّة بلدانها وتحقيقِ طموحاتِ شعوبها إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *