الرئيسية / مقالات / العاهرات أشرف من بعض حكام العرب !/هادي جلو مرعي/hadeejalu@yahoo.com

العاهرات أشرف من بعض حكام العرب !/هادي جلو مرعي/hadeejalu@yahoo.com

سأل هارون الرشيد (رحمه الله) سماجة الشيخ البهلول عن عذر أقبح من ذنب ؟

ورد سماجته قائلا ,ولكني لاأقدر أن آت به في جمع من الناس وليكن موعدنا العصر حين تكون لوحدك ياخليفة
[هادي جلو مرعي]

.

عند العصر جاء هارون يتسرسح والى جانبه ست الحسن زبيدة أم عيون وجاء البهلول وضرب الخليفة بإصبعه في منطقة الدبر ,تلك الضربة أفزعت الخليفة وأصابته بالذعر فصرخ في وجهه ,ماذا فعلت أيها المجنون كيف تضرب الخليفة في دبره؟ ورد البهلول بالقول,والله يامولاي كلش آسف عبالي ست زبيدة وضربتها في مؤخرتها!

هذا عذر اقبح من ذنب.

لطفا تمعنوا في جملة من الأسماء التي تحكم أو حكمت بلادا عربية مظلومة ,وأحكموا على أعذارهم القبيحة في مواجهة شعوبهم ,وحين ينكلون بالضعاف من الناس.

بعد ثلاثة وعشرين عاما من الحكم المتجبر ,يقول زين العابدين بن علي لشعب تونس المكبوت وبلهجة تونسية.أنا إفهمتكم,نعم إفهمتكم,إفهمت البطال والموظف والعامل!!!السيد الرئيس إنتظر لعقدين ونيف ليفهم حاجة الشعب ,وبعد أن إنتحر مواطن مقهور في جنوب تونس إحتجاجا على سياسة الإستعباد والإذلال الحكومي .

الرئيس المصري يبعث القتلة على ظهور الخيل والبعران ومعهم السكاكين والبلطات التركية الى ساحة الإعتصام في ميدان التحرير ليقتلوهم وهم يغنون ماصدح به المطرب الشهير فهد بلان.فوك الخيل فوك الخيل نشد العزم نشد الحيل ,رايتنا عا نجم سهيل.

الرئيس الليبي المعتوه مدمر القرد يقول ,إنه أوقف عملياته العسكرية ضد المدن التي يتحكم بها الثوار ومنها بنغازي بعد صدور قرار مجلس الأمن 1973 والقاضي بحظر الطيران فوق ليبيا لكنه يهاجم وبعنف في مصراته وبنغازي بإنتظار الجزمة الغربية التي ستضرب على رأسه الفارغ.

الرئيس اليمني ( أبو كفشه) خلف الله على صدام نصحه في ثمانينيات القرن الماضي أن يتخلص منها في حادثة تاريخية شهيرة,ويشير صديق لي إن صدام أمر بحلق رأس العقيد صالح في بغداد ولم ينتظر عودته الى صنعاء ,ويقال إن الحلاقة تمت في منطقة باب الشرقي وسط العاصمة العراقية !

هذا الرئيس بعث بمئات القتلة ليستبيحوا ساحة التغيير عند بوابة جامعة صنعاء ويقتلوا الناس ومن بينهم طفل أصابوه برصاصتين في عينيه قتل على إثرها.ثم يقول,إن القتلة ناس محترفون لاندري من أين جاؤا!

ملك البحرين الجبان يبعث الى المملكة لتأتيه بالجيوش في خطوة غير ذكية من خادم الحرمين الشريفين ليكبح المحتجين البسطاء ويتهمهم بالعمالة لإيران !

الخليفة المرحوم هارون بحث عن عذر أقبح من ذنب جاء له به البهلول,وحكام العرب ( بعضهم) بالضاد وليس بالصاد يبحثون عن اعذار أقبح من وجوههم العفنة ليبرروا قتل الشعوب…!

العاهرات أشرف من بعض الحكام العرب,وعلى مسؤوليتي.

شاهد أيضاً

بين تباكي عزيز و بكاء ذبابه *

بلغة غاية في الركاكة (“زواج سفر” ، اندباط”)، و أفكار مضطربة ، تأخذ من كل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *