أخبارأخبار عاجلةعربي

عاصفة غضب جزائري من تصريحات حاكم إمارتي

أنباء انفو- هبت عاصفة غضب قوية في الجزائر من تصريحات منسوبة إلي  حاكم إمارة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة ،  الشيخ سلطان بن محمد القاسمي.

وتداولت الصحافة الجزائرية الصادرة الأربعاء 22 مارس 2017 باستهجان تصريحات الشيخ سلطان التي  أشار فيها إلي أن استقلال الجزائر ليس منتزعا من الفرنسيين بل‘‘ إن   الرئيس الفرنسي الراحل شارل ديغول منح الجزائر استقلالها إرضاءً لجمال عبدالناصر حتى يكسب ود العرب‘‘.

وكان القاسمي يتحدث إلى رؤساء تحرير صحف ووسائل إعلام إماراتية في معرض لندن للكتاب ونشرته صحيفة “الخليج” الإماراتية.

في سياق الحديث عن الثقافة والحكمة في التفكير السياسي، قال القاسمي إن ديغول سأل وزير ثقافته : “كيف أستطيع أن أكسب ود العرب الذين تُمَجِد فيهم؟ فأجابه: بأن ترضي الزعيم العربي جمال عبد الناصر… فإذا كسبت الزعيم العربي جمال عبد الناصر فإنك ستكسب العالم العربي”.

وعلق القاسمي على ذلك بالقول: “هنا نرى كيف تمكن الإنسان المثقف من تحقيق أهدافه بدون أن يحمل أسلحة ويطلق نيرانا، باستخدام الكلمة الصادقة والتوجه الصحيح”، بحسب جريدة الخليج.

في جريدة الفجر، قالت مديرة النشر حدة حزام: “الأكيد أن الرجل لم يقرأ تاريخ الأمم. فعندما كان أبطال الجزائر يصنعون الملاحم، لم تكن هناك دولة اسمها الإمارات ولا إمارة اسمها الشارقة، ولست هنا لأستصغر شأن البلاد التي أنجزت في وقت قصير دولة بملامح عصرية”.

وأضافت: “ديغول لم يعطنا الاستقلال إرضاء لعبد الناصر يا سيادة الحاكم، وحتى عبد الناصر نفسه لم يسمع بخبر تفجير الثورة إلا من خلال الإعلام الفرنسي”.

ووصفت الكاتبة ثورة الجزائر بأنها كانت “أكبر ثورة في تاريخ الإنسانية الحديث” وأنها “لم تحرر الجزائر فحسب بل كانت سببا مباشرا في تحرير بلدان المغرب، وكانت مرجعية للثور