الرئيسية / مقالات / مذكرة اعتقال دولية تطالب بتسليم ضابط كبير من الشرطة الموريتانية للقضاء الفرنسي

مذكرة اعتقال دولية تطالب بتسليم ضابط كبير من الشرطة الموريتانية للقضاء الفرنسي

أشادت رئيسة الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان سهير بلحسن ، بقرار قاضي التحقيق في كليرمونت- الذى أصدر مذكرة توقيف دولية بحق مدير أمن الدولة الموريتاني السابق محمد عبد الله ولد عبد الله ـ”دداهي”،
واعتبرت بلحسن في منشور صحفي على موقع المنظمة (http://www.fidh.org) أن المذكرة “تصب في إطار نضال منظمتها ضد إفلات المسؤولين عن التعذيب في موريتانيا عن المساءلة”.

، كما تضمنت الدعوى التى جاء على أساسها قرار المحكمة المذكور والمقدمة من طرف الأستاذ محمد باب (أستاذ مقيم بفرنسا)، دعوى ضد كل من : و زير الداخلية السابق لمرابط ولد سيدي محمود والمدير الجهوي السابق لامن منطقة انواكشوط محمد ولد ابراهيم ولد السيد، و إسماعيل ولد محمد ومحمود ولد إميجن، ومع أن التهم الموجهة ضد هؤلاء خطيرة وقدتصل عقوباتها لو ثبتت الى عشرات السنين سجنا ، الا أنه جرت العادة أن أكثر مذكرات التوقيف التى يصدرها قضاة فى المحاكم الغربية ضد شخصيات سياسية وأمنية افريقية، متهمة بالقتل والتعذيب لا تتجاوز فى الغالب الصدى الترحيبى الذى تستقبلها به المنظمات الحقوقية او ضحايا التعذيب .

شاهد أيضاً

لِينشَأْ حكماء في منطقتنا المغاربية *

تتّخِذُ الأنظمة السياسيّةُ الفاشلةُ العائهةُ بِـما جعلتْ بينَها وبين تنميّة بلدانها وتحقيقِ طموحاتِ شعوبها إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *