الرئيسية / مقالات / جلسة اليوم البرلمانية هل تضع حدا لخلاف‘‘ الأشقاء الأعداء‘‘؟

جلسة اليوم البرلمانية هل تضع حدا لخلاف‘‘ الأشقاء الأعداء‘‘؟

من المتوقع ان تعقد الجمعية الوطنية الموريتانية (مجلس النواب) اليوم جلسة علنية لمناقشة الوضع الناجم عن انقلاب 6أغسطس الماضي على الرئيس المنتخب سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله، و و ضع ما بات يعرف بخارطة طريق.

و قد ارجئت هذه الجلسة الى اليوم الأربعاء بعد خلاف بين النواب المؤيدين للإنقلاب، حول موضوع ترشح العسكريين للانتخابات الرئاسية.

ويكمن الخلاف الأساسي في أهلية أعضاء المجلس العسكري للترشح، حيث يطالب حزب‘‘ تكتل‘‘ الذي يرأسه أحمد ولد داداه بمنع منفذي الانقلاب واعلى ولد محمد فال ، حسب بعض المصادر ،من الترشح.

مع وجود تقارب في وجهات النظر بين أطراف الكتلة الواحدة المؤيدة للإنقلاب بشأن موعد الانتخابات بين مؤيد لفترة انتقالية تستمر 14 شهرا، ومطالب بضرورة قصر المدة على 12 شهرا.

وقد راجت بعض الأنباء صباح اليوم بأن حزب تكتل قد يقاطع جلسة الصباح المقررة عند الساعة 11 صباحاهذ ا اليوم فى مبانى الجمعية الوطنية وهو مالم يتأكد حتى الآن.

شاهد أيضاً

ليتك تقولها يا بيرام لتعرف من أنت *

– قلها يا بيرام لتدرك في أقل من مرمَى صرخة، أنك أصغر بكثير و أجبن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *