الرئيسية / أخبار / انقلابات عسكرية شعبية .. منهج جديد للتغيير يهدد أنظمة حكم أفريقية

انقلابات عسكرية شعبية .. منهج جديد للتغيير يهدد أنظمة حكم أفريقية

أنباء انفو- لم يبق شك فى أن جميع أنظمة الحكم الموجودة حاليا فى منطقة الساحل مهددة بالسقوط على نحو سقوط الزملاء فى تشاد وغينيا ومالي وأخيرا بوركينافاسو.

الافت فى ان كل الانقلابات العسكرية الاخيرة التى حصلت فى المنطقة استنسخت اسلوب التغيير الشعبي العسكري  الذى ظهر بعد موجة الربيع العربي (مصر ، السودان)  وان بطريقة مختلفة يسبق فيها العسكري الشعبي!.

ويخشى بعض المهتمين بالشأن الإفريقي من عدوى الظاهرة وانتشارها وان تتجاوز الانظمة الهزيلة الفاشلة بالمنطقة وتصل إلى تلك الأكثر استقرارا مثل السنغال  الخارجة قبل أيام من انتخابات محلية كانت بمثابة استفتاء على شعبية الرئيس ماكي صال الذى كان ينوى البقاء فى السلطة لمأمورية ثالثة من خلال المشاركة فى انتخابات2024 المقررة فى بلاده.

ويرى مراقبون أن الديناميات  الجديدة لدى بعض الجيوش الأفريقية تقوم على توظيف الأزمات ثم الدفع بجزء من الشعب إلى الشاعر لتصوير العملية العسكرية بانها ثورة شعبية.

وحسب اولئك تشجعت النخبة العسكرية الجديدة واغلبهم من الشباب ، بتراجع الهيمنة الغربية، وتحديدا الفرنسية، في أفريقيا  وتدنى قدرتها بشكل واضح  على المشاركة الفاعلة على  صنع القرار في المنطقة.

 

 

شاهد أيضاً

مباحثات لبناء شراكة عسكرية بين القوات الخاصة الموريتانية ونظيرتها الأمريكية

أنباء انفو- ذكرت وكالة الأنباء الموريتانة(رسمية) أن اللواء محمد ولد الشيخ ولد بيده، قائد أركان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *