الرئيسية / أخبار / المغرب يدعم مرشح موريتانيا لرئاسة “الألكسو” للمرة الثانية

المغرب يدعم مرشح موريتانيا لرئاسة “الألكسو” للمرة الثانية

أنباء انفو- أعلن المغرب اليوم الخميس دعم مرشح موريتانيا إلى رئاسة” الألكسو” .

وجاء فى بيان صادر عن المملكة :

“انطلاقا من وشائج الأخوة التي تربط صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، بأخيه فخامة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، وتأكيدا لعلاقات التعاون المتينة القائمة بين المملكة المغربية والجمهورية الإسلامية الموريتانية الشقيقة، تجدد المملكة المغربية دعمها الكامل لترشيح السيد محمد ولد أعمر لولاية ثانية لمنصب المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو)”.

 

 

إلى ذلك أيضا وفى سياق تكثيف التواصل بين الدبلوماسية المغربية ونظيرتها فى موريتانيا ، استقبل اليوم  فى الرباط،  وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج  محمد سالم ولد مرزوك، اليوم في الرباط من طرف  وزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة.

 حيث تم بحث طرق   تعزيز العلاقات بين البلدين وآفاق تطوير التعاون المشترك فيما بينهما بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الشقيقين – حسب وكالة الانباء الموريتانية.

حضر اللقاء محمد ولد حناني، سفير موريتانيا المعتمد لدى المملكة المغربية، و محمد السالك إبراهيم بانم، سفير مكلف بمهمة بديوان  وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج.

 

 

شاهد أيضاً

الرئيس الجزائري أمر بفتح بنك عام فى موريتانيا

أنباء انفو- كشفت مصادر الإعلام الجزائرية ، أن حكومة الرئيس تبون ، أمرت الجهات المصرفية …

6 تعليقات

  1. من صفحة mehjar America وزير الخارجية الموريتاني ولد مرزوك هذا ينتمي إلى مجموعة الحَراطين في مو ريتانيا و هم أبناء الأرِقَّاء السابقين في موريتانيا، و هو مُتَعَقِّدٌ من انتماءه إلى مجموعة الحَراطين هذه ويَتَنَكَّرُ عليهم رغم أن هذه الشريحة المحترمة ليس فيها ما يُعَقِّدُ بل و إن فيها ناس ذوو فضل، أكفاء و قًدْوَة، و لكن وزير الخارجية ولد مرزوك هذا مُتَعَقِّدٌ لأنه يشعر بالنقص في قُدُراتِهِ. و إنه أيضا مُتَعَقِّدٌ من المجموعة القبلية من أسياده القدماء ويَتَنَكَّرُ عليهم، إلَّا عند الحاجة يَتَوَدَّدُ لهم، كما أنه تَنَكَّرَ أيضا على الدولة الموريتانية بعد أن عَيَّنَهُ الرئيس السابق معاوية ول الطايع في منظمة نهر السينغال، ولكنه بعد تعيينه آنذاك، سرعان ما أصبح خدوما مطيعا للسينغاليين في خدمة مصالحهم حتى تدخلت الدولة الموريتانية و حررت رقبة ول مرزوك من الرق الذي مارسه عليه السينغاليون حيث استخدموه لمصالحهم في المنظمة. الوزير ول مرزوك حرطاني مُتَعَقِّد وغير كفء. سوف يُفْسِد الشؤون الخارجية كما أفسد وزارة الداخلية سابقا حيث أراد، بسبب تَعَقُّدِه، أن يعطي لنفسه أهمية لأن معاونيه لا يحترمونه. على المستوى السياسي لم يتمكن من الحصول على الاحترام. لذلك أراد أن ينتهز فرصة وجوده في وزارة الداخلية آنذاك وبدأ إعداد وثيقة خريطة سياسية في وزارة الداخلية وكتب في هذه الوثيقة أنه هو نفسه شخص مهم وله تأثير، و لكن هذه الوثيقة شكلت أزمة للحكومة الموريتانية لأن الناس بدأوا يهتفون بأن ول مرزوك ليس له دور ولا تأثير، و أن النظام الحالي أصبح فوضى. أما في الشؤون الخارجية إن موريتانيا في شهر ابريل الماضي مُنِيَتْ بالفشل الذريع بسبب الوزير ول مرزوك في مهمة تسويق مرشحها لمنصب الأمين العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية أحمد سالم ولد أحمد ضد مرشح من فلسطين وآخر من العراق. أما الان فيما يعني مرشح موريتانيا لرئاسة منظمة الألكسو فإن الحكومة الموريتانية قد اتخذت قنوات أخرى غير وزارة الخارجية لأن ظهورالوزير ول مرزوك في المهمة يضرها أكثر مما ينفعها

  2. من صفحة mehjar America وزير الخارجية الموريتاني ولد مرزوك هذا من شريحة الحَراطين في مو ريتانيا و هم أبناء الأرِقَّاء السابقين في موريتانيا، و هو مُتَعَقِّدٌ من انتماءه إلى مجموعة الحَراطين هذه ويَتَنَكَّرُ عليهم رغم أن هذه الشريحة المحترمة ليس فيها ما يُعَقِّدُ بل و إن فيها ناس ذوو فضل، أكفاء و قًدْوَة، و لكن وزير الخارجية ولد مرزوك هذا مُتَعَقِّدٌ لأنه يشعر بالنقص في قُدُراتِهِ. و إنه أيضا مُتَعَقِّدٌ من المجموعة القبلية من أسياده القدماء ويَتَنَكَّرُ عليهم، إلَّا عند الحاجة يَتَوَدَّدُ لهم، كما أنه تَنَكَّرَ أيضا على الدولة الموريتانية بعد أن عَيَّنَهُ الرئيس السابق معاوية ول الطايع في منظمة نهر السينغال، ولكنه بعد تعيينه آنذاك، سرعان ما أصبح خدوما مطيعا للسينغاليين في خدمة مصالحهم حتى تدخلت الدولة الموريتانية و حررت رقبة ول مرزوك من الرق الذي مارسه عليه السينغاليون حيث استخدموه لمصالحهم في المنظمة. الوزير ول مرزوك حرطاني مُتَعَقِّد وغير كفء. سوف يُفْسِد الشؤون الخارجية كما أفسد وزارة الداخلية سابقا حيث أراد، بسبب تَعَقُّدِه، أن يعطي لنفسه أهمية لأن معاونيه لا يحترمونه. على المستوى السياسي لم يتمكن من الحصول على الاحترام. لذلك أراد أن ينتهز فرصة وجوده في وزارة الداخلية آنذاك وبدأ إعداد وثيقة خريطة سياسية في وزارة الداخلية وكتب في هذه الوثيقة أنه هو نفسه شخص مهم وله تأثير، و لكن هذه الوثيقة شكلت أزمة للحكومة الموريتانية لأن الناس بدأوا يهتفون بأن ول مرزوك ليس له دور ولا تأثير، و أن النظام الحالي أصبح فوضى. أما في الشؤون الخارجية إن موريتانيا في شهر ابريل الماضي مُنِيَتْ بالفشل الذريع بسبب الوزير ول مرزوك في مهمة تسويق مرشحها لمنصب الأمين العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية أحمد سالم ولد أحمد ضد مرشح من فلسطين وآخر من العراق. أما الان فيما يعني مرشح موريتانيا لرئاسة منظمة الألكسو فإن الحكومة الموريتانية قد اتخذت قنوات أخرى غير وزارة الخارجية لأن ظهورالوزير ول مرزوك في المهمة يضرها أكثر مما ينفعها

  3. قف للمغربي وانت خجولا

    أيام الغاز معدودة

    تتجه الأنظار إلى المملكة المغربية لتصبح واحدة من أكبر دول العالم في إنتاج الطاقة الشمسية، وتستقطب استثمارات ضخمة لتعزيز قدرات إنتاجها وتصدير فائضها لتكون بديلاً عن الغاز الروسي في غضون السنوات المقبلة. وكشفت مصادر دبلوماسية لـ”القدس العربي”، أن دولاً أوروبية وعلى رأسها ألمانيا، تقود خطوات عملية لضخ مليارات اليوروهات في مشاريع ضخمة لإنتاج الطاقة المتجددة في المغرب. وبحسب المصادر، فإن مسؤولين من ألمانيا يخوضون مشاورات مكثفة مع المغرب، لتطوير قدرات مراكز إنتاج الطاقة الشمسية. واتخذت السلطات الألمانية قرارات جريئة لتعويض الغاز الروسي خلال السنوات الثلاث المقبلة، ووضعت عدداً من الاستراتيجيات الطموحة. وكان قرار التوجه نحو المغرب أحد أهم بنود خطة برلين لتأمين احتياجاتها واحتياجات جيرانها الأوروبيين من الطاقة. دول أوروبية وعلى رأسها ألمانيا، تقود خطوات عملية لضخ مليارات اليوروهات في مشاريع ضخمة لإنتاج الطاقة المتجددة في المغرب. وسطرت السلطات الألمانية هدفاً طموحاً، من خلال تعزيز قدرات إنتاج المغرب، والتفاوض لتصدير الفائض عبر خط يربط شمال المملكة بجنوب إسبانيا، يعبر مضيق طارق. وتتجه بروكسل لإنشاء محطات استقبال جنوب إسبانيا، وتنقل الكهرباء نحو عواصم الاتحاد الأوروبي. وكشفت مصادر أن شركة “سيمنز” الألمانية التي تعد أحد عمالقة الصناعات والتقنيات العالية في مجالات الطاقة، تعد محفظة متكاملة من حلول الطاقة تعمل على تهيئة المسار المستقبلي للقطاع بأكمله. وتتحرك الشركة الألمانية وتوسع نشاطها في عدد من الدول التي تملك فيها استثمارات في مجال الطاقة النظيفة على غرار السعودية ومصر، وهي تخطط لتعزيز حضورها في المغرب. وتنشط “سيمنز” حالياً في المغرب من خلال محطة طرفاية التي تقع جنوبي المملكة، والتي يضع عليها المغرب أملا كبيرا لإنجاح خطته في الطاقة من الرياح، وهو الأمر الذي بدأ يتحقق، حيث بدأت عملية اشتغال هذه المحطة بعد أن تم ربطها بالشبكة الوطنية للكهرباء، لتساهم بأكثر من 301 ميغاواط في إنتاج المغرب للكهرباء. وبحسب المصادر التي تحدثت لـ”القدس العربي” فإن ألمانيا قررت تعزيز استثماراتها، لتتجاوز حجم المخصصات التي أُعلن عنها سابقاً. وسبق أن كشف مسؤول شؤون التوسعة بالمفوضية الأوروبية، أن الاتحاد الأوروبي عدّل بالزيادة استثماراته في المغرب على مدى الأعوام السبعة المقبلة إلى 8.4 مليار يورو (9.2 مليار دولار) لدعم خلق فرص عمل والزراعة المستدامة والطاقة المتجددة. كما يستفيد المغرب من هذه الاستراتيجية لتعويض المصادر التي كانت تصله عبر أنبوب نقل الغاز الجزائري الذي يمر عبر أراضيه، وقررت الجزائر وقف ضخه، منذ إعلان قطع العلاقات الدبلوماسية مع الرباط. وقال المفوض أوليفر فاريلي بعد محادثات مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة في الرباط، إن الشركاء الماليين الدوليين والقطاع الخاص المغربي وإسرائيل، سيساهمون أيضا في هذا الجهد الاستثماري. قرر الاتحاد الأوروبي زيادة استثماراته في المغرب على مدى الأعوام السبعة المقبلة إلى 8.4 مليار يورو (9.2 مليار دولار) لدعم خلق فرص عمل والزراعة المستدامة والطاقة المتجددة وحظيت مشروعات الطاقة المتجددة في المغرب بتمويل أوروبي ضخم، إذ تتصدر هذه المشروعات خطة الشراكة الإستراتيجية بين المغرب والاتحاد الأوروبي

  4. على الملك أعزه الله أن يلغي كلمة الحكم الذاتي لإن الصحراء مثلها مثل الرباط والدار البيضاء ووجدة وعلى السيد بوريطة الاجتهاد أكثر فأكثر سرا وليس علانية ونحن نضع فيه كل ثقتنا لإدراج الجزائر ولا أقول البوزبال فأنا لا أعترف إلا بالعدو رقم واحد وهو كبرانات الجهة الغربية قلت على السيد بوريطة الاجتهاد لوضع الكابرانات في لائحة داعمي الارهاب والصلاة والسلام على محمد ابن عبد الله

  5. الخونة والكراغلة غيرو من هذا الموقع الموقر الله يغبر ليهم الشقف

  6. الأمم المتحدة توقف المساعدات الموجهة الى جحيم مخيمات تندوف.
    بسبب تورط واتحاد مافيا التهريب وتجارة الأسلحة والمخدرات وقادة جبهة البوليساريو وجنرالات الجزائر، في الاغتناء الفاحش جراء المتاجرة في المساعدات الإنسانية الموجهة إلى محتجزي المخيمات في تندوف، رفض الصندوق المركزي لمواجهة الطوارئ التابع للأمم المتحدة تخصيص أي مساعدات إضافية لتندوف هذه السنة.

    وبعد صدور تقارير دولية، تحدثت عن تورط جنرالات العسكر الجزائري وقيادات البوليساريو الإرهابية في سرقة المساعدات الدولية وترويجها في إطار أنشطة ممنوعة وبيعها في أسواق موريتانيا وحتى داخل الجزائر، قررت الأمم المتحدة وضع حد لهذا النزيف، وتعليق تقديم المساعدات المقررة هذه السنة.
    مقابل ذلك، خصص الصندوق المركزي الأممي أكثر من 100 مليون دولار من المساعدات لدول في إفريقيا والشرق الأوسط. بالرغم من ارتفاع مظاهر سوء التغذية بالمخيمات، ما تسبب في ظهور العديد من الأمراض لا سيما الأطفال منهم دون سن الخامسة، والنساء الحوامل والمرضعات والنساء في سن الإنجاب، نتيجة اختلاس هذه المساعدات الموجهة إليهم والاتجار فيها وبيعها في الأسواق الجزائرية والموريتانية.
    ويتولى مكتب مفوضية اللاجئين وبرنامج الغذاء العالمي في الجزائر تقديم الطلب في العادة إلى الأمم المتحدة، قصد توفير المزيد من الدعم لمخيمات تندوف، غير أن صدى التقارير الدولية التي تشير إلى تورط الجزائر والبوليساريو في المتاجرة بالمساعدات الإنسانية التي تقدمها الدول لسكان المخيمات، كون لدى صندوق الطوارئ بالأمم المتحدة رأي أخر هذه المرة، وقرر رفض هذه المساعدات، لأنها لا تأخذ طريقها نحو الفئات المفروض أن تستفيد منها.

    وعليه، سيكون أمام الجزائر خيار واحد، هو توفير الأكل والشرب لهؤلاء المحتجزين الذين تحكم قبضتها عليهم عن طريق المليشيات فوق ترابها بتندوف وتنفذ أجنداتها الخبيثة من خلالهم، وتتوسل المساعدات بفضلهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *