الرئيسية / أخبار / مالي: الوزير الأول يهاجم فرنسا وبعض الرؤساء الأفارقة وحتى الأمين العام الأممي

مالي: الوزير الأول يهاجم فرنسا وبعض الرؤساء الأفارقة وحتى الأمين العام الأممي

انباء انفو- هاجم بشدة الوزير الاول المالي بالإنابة،  العقيد عبد اللاي مايغا،  خلال كلمته أمام الجمعية العام الاممية المنعقدة في نيويور في دورتها الـ 77، بـ”المجلس العسكري”، فرنسا وعددا من زعماء الدول الافريقية وحتى الأمين العام الأممي.

واعتبر الوزير الاول المالي لدى حديثه عن انسحاب القوات الفرنسية من بلاده في اطار قوة “برخان”، بأن بلاده تم “طعنها في الظهر من طرف السلطات الفرنسية”. وقال إن “لسلطات الفرنسية، المعادية بشدة للفرنسيين  بسبب تنكرها للقيم الأخلاقية العالمية وخيانتها للتراث الإنساني الثقيل لفلاسفة التنوير، حولت نفسها إلى مجلس عسكري في خدمة الظلامية” ضمن عبارة رددها ثلاث مرات.

وبينما اتهم فرنسا بـ “الممارسات الاستعمارية الجديدة والتنازلية والأبوية والانتقامية”، أشاد في المقابل بـ”علاقات التعاون النموذجية والمثمرة بين مالي وروسيا”.

ولم تقتصر اتهامات الوزير الاول المالي بالنيابة الذي عينه الرئيس الانتقالي، عاصيمي غويتا، شهر أوت ماضي، على السلطات الفرنسية فقط، بل رفض تصريحات الامين العام الأممي، انطونيو غوتيريس، الذي تحدث قبل أيام عن قضية الجنود الايفواريين المزعوم انهم “محتجزين” لدى باماكو منذ شهر جويلية  وقال إنهم ليسوا “مرتزقة” كما تقول السلطات المالية.

وقال متوجها بالحديث إلى غوتيريس “اسمحوا لي أن أعبر عن خلافي العميق معك بعد بيانك الإعلامي الأخير”،  مشيرا إلى بلاده “ستتابع كل العواقب القانونية” لتلك التصريحات وذلك قبل أن يجدد طلب بلاده في إصلاح قوات السلام الاممية المنتشرة في مالي “مينوسما”.

كما انتقد العقيد مايغا عديد المسؤولين الأفارقة وحتى رئيس المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا “ايكواس” الذي اتهمه بـ “تقليد” الامم المتحدة، وقال إنه “من المهم أن نوضح له أن الأمين العام للأمم المتحدة ليس رئيس دولة وأن الرئيس الحالي للجماعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا ليس موظفا مدنيا، لذلك يمكن الإشارة إلى أنه لا تقلل من شأن المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا

شاهد أيضاً

على ولد الغزواني أن يعتذر لنا*

نستطيع الآن ، بعد ثلاث سنوات عجاف من الانتظار و التفاؤل و تصديق الأوهام ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *