أخبارأخبار عاجلةعربي

رئيس موريتانيا متحدثا من مقر الجامعة العربية:الضرورات فى عالم اليوم تفرض علينا صيغة تكتلات سياسية

أنباء انفو- قال الرئيس الموريتانى محمد ولد الشيخ الغزوانى، متحدثا اليوم الإثنين ، من مقر الجامعة العربية بالقاهرة ، إن العالم اليوم فى ظل تداخل الضرورات الاقتصادية والامنية، أصبح يفرض صيغة التكتلات السياسية والاقتصادية، وهو ما يفرض تعزيز العمل العربى المشترك لمجابهة التحديات، أمنيًا واقتصاديا وسياسيا.

ولد الغزواني، اعرب عن تقديره لجمهورية مصر العربية والجامعة العربية لتهيئة هذا الاجتماع للقاء المندوبين الدائمين.

وأشاد خلال كلمته أمام اجتماع مراسمى لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين، والمنعقد اليوم الاثنين بمقر الأمانة العامة، بالإنجازات التى حققتها الجامعة العربية فى دعم العمل العربى المشترك وتطوير آلياته، متطلعا إلى المزيد من العمل فى هذا الإطار.

مواضيع مشابهة

6 Comments

  1. الرئيس الموريتاني ولد االغزواني رئيس ممتاز بَسَطَ العافية و الطُّمأنينة و لكنه أثناء هذه الزيارة لِمِصْر متناقض عندما يقول أن موريتانيا تَعْتَزُّ بأرض الكنانة العربية و هي في وجدانها، و في نفس الوقت هو يرتكب خطأ فادحا و هو أنه يرافقه في هذه الزيارة وزير خارجيته سالم ولد مرزوك المعروف أنه هو الذي قام بإزالة الكلمات التي كانت موجودة باللعة العربية على شعار منظمة نهر السينغال حيث أنه قالم بتغيير شعار هذه المنظمة في سنة 2005 لما كان مسؤولا عنها و قام بإعداد شعار جديد لها مكتوب باللغة الفرنسية فقط رغم أن هذا الشعار منذ انشاء هذه المنظمة كان يحمل اسم المنظمة مكتوبا بالعربية بجانب الفرنسة، و لم يَتجَرَّأْ قَطُّ أي من المسؤولين من السينغال و لا من دولة مالي على إزالة الكتابة العربية. ويبدو أن ول مرزوك قام بإزالة الكلمات العربية إرضاءً لبعض الجهات الأجنبية و غيْرها لتساعده على تمديد فترته

  2. Fantastic goods from you, man. I have understand your stuff previous to and you are just extremely great.
    I really like what you’ve acquired here, certainly like what you’re saying and the way in which you say it.
    You make it enjoyable and you still take care of to keep
    it smart. I can’t wait to read much more from you. This is
    actually a terrific web site.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button