أخبارأخبار عاجلة

الحروف تنشر ملفا تفصيليا عن مركزية شراء الأدوية والمستلزمات الطبية (كاميك) .. جودة في الأداء ومحافظة على المكتسبات*

تعتبر مركزية شراء الأدوية والمستلزمات الطبية (كامك) من أهم المؤسسات الوطنية العاملة في المجال الصحي نظرا لمسؤليتها المباشرة عن جزء هام من المنظومة الصحية يتعلق بالأدوية والمستلزمات الطبية التي تسهر المركزية على اقتنائها والعمل على جودة المستورد منها ، وتقوم إدارة كامك ممثلة في مديرتها العامة السيدة فضيلة بنت الصادق بالسهر على جودة الخدمات والمحافظة على المكتسبات التي تحققت لمركزية الأدوية خلال السنوات الأخيرة .

من خلال معلومات حصلت عليها الحروف الإخبارية فإن الظروف التي تحفظ فيها (كاميك) الأدوية جيدة وتوزيعها على الموردين يتم بطريقة صحية تراعي الظروف المناسبة لنقل الأدوية ، والموردون بدورهم هم من يقوم بنقل الأدوية وتوزيعها على الصيدليات.

وحسب مصادر في الشركة فإنه خلال السنوات الأخيرة تمكنت مركزية شراء الأدوية (كاميك) من تحقيق حصيلة مهمة عززت من مستوى حضورها على المستوى الوطني، الشيء الذي تمت ترجمته في الرفع من قدراتها في مجالات التخزين على مستوى انواكشوط والولايات الداخلية، وتوفير الأدوية الجيدة بأسعار في المتناول على مستوى مختلف وحدات الهرم الصحي الوطني، إضافة إلى إطلاق شراكات جديدة ستعزز المكاسب المذكورة.

– إطلاق برنامج “مُيسّر”، الذي يوفر الأدوية الأساسية حسب كل هرم صحي بجودة مضمونة وأسعار أقل بنسبة 50% في المتوسط من أسعارها في المنشآت الصيدلية الخصوصية.
– توزيع الأدوية على جميع الولايات بصفة منتظمة وتستجيب للمعايير الدولية في هذا المجال.
ولضمان ذلك وديمومته تم اقتناء 8 شاحنات جديدة تستجيب للمعايير الدولية المتبعة في مجال نقل الأدوية، وهو ما مكن من ضمان نقل هذه الأدوية من نقاط الشحن إلى المخازن ومن الأخيرة إلى الداخل بشكل آمن، ويتوزع هذا الأسطول إلى 3 شاحنات جديدة مكيفة بسعة 20 طن، و5 جديدة مكيفة أيضا بسعة 10 طن.
– تنويع دائرة المعروض من الأدوية وازدياد الكميات المتوفرة مع ضمان الجودة وتخفيض الأثمان، مما مكن من رفع التغطية بتوزيع الأدوية على مستوى القطاع العام من 60% سنة 2020 إلى 90% سنة 2023، ومن 45% سنة 2020 إلى 85% سنة 2023.
– توسعة مخازن الشركة على مستوى انواكشوط والداخل، حيث بلغت 13 فرعا جهويا تغطي جميع عواصم الولايات الداخلية.
وفي نفس الإطار انتقلت مساحات التخزين من 3100 متر مربع سنة 2020 إلى 12600 متر مربع سنة 2023.
– توسعة المكاتب الإدارية للشركة.
– زيادة رقم أعمال الشركة زيادة معتبرة بحيث انتقل من 10 مليارات أوقية قديمة سنة 2020 إلى 14 مليار أوقية قديمة سنة 2023.
– توقيع اتفاقيات جديدة مع كل من مجموعة EP-DIS، الموزع الحصري لأدوية مختبرات SANOFI و SERVIER، ومجموعة TRIDEM PHARMA، الموزع الحصري لأدوية مختبرات MERCK و ASTRAZENECA و LEO.
وبموجب هاتين الاتفاقيتين يتم توفير الأدوية الخاصة بعلاج أمراض القلب والشرايين والسكري والغدد والمضادات الحيوية وبعض أدوية الأمراض النفسية والعصبية، كما ينتظر أن تمكنان من تزويد السوق المحلي بأدوية ذات جودة عالية وبكميات كافية، دون انقطاع، بالرغم من ندرة المواد الأولية اللازمة لصناعتها عالميا والتسابق الدولي على المصانع والمختبرات من أجل الحصول على هذه المواد.

أما اليوم فإن الشركة تتوفر على مخزون يكفي ل 6 أشهر بالنسبة للقطاعين العام والخاص ، وهو ما يستحق التنويه والإشادة ، بما تم في الشركة من انجاز خلال وقت وجيز ، خصوصا أن المخزون كان سنة 2020 في حدود 3,9 مليار أوقية قديمة بينما وصل سنة 2023 إلى 9,4 مليار أوقية قديمة.

وستواصل الحروف الإخبارية الأسبوع القادم لقرائها الكرام نشر ملفها التفصيلي عن شركة مركزية شراء الأدوية والمستلزمات الطبية بمعلومات تفصيلية أخرى عن الشركة.

* الحروف الثائرة

مواضيع مشابهة

تعليق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button