الرئيسية / مقالات / جان بينك : الإتحادالاوروبي والافريقي على الخط نفسه” ..وعلى الموريتانيين اغتنام الفرصة

جان بينك : الإتحادالاوروبي والافريقي على الخط نفسه” ..وعلى الموريتانيين اغتنام الفرصة

اعلن اليوم الثلاثاء21-10-2008 جان بينغ رئيس المفوضية الافريقية فى تصريح لوكالة فرانس برس أن الاتحادين الافريقي والإتحاد الأوروبي “على الخط نفسه” بشان العودة الى النظام الدستوري في موريتانيا.

وقال بينغ “نحن على انسجام تام مع الاتحاد الاوروبي بشان الوضع في موريتانيا. نحن على الخط نفسه لاعادة الاعتبار الى النظام الدستوري” في ذلك البلد حيث نفذ فيه العسكر انقلابا في السادس من أغشت.

ورفض قائد المجلس العسكري الموريتاني الجنرال محمد ولد عبد العزيز أمس الاثنين “التراجع” بعد شهرين من الاطاحة بالرئيس المنتخب وذلك رغم دعوة الاتحاد الاوروبي موريتانيا “العودة الى النظام الدستوري”.

وصرح بينغ ان “الاتحاد الافريقي قرر توجيه اخر انذار وها هو الاتحاد الاوروبي بدوره يصدر نوعا من اخر انذار للطغمة العسكرية عندما امهلها شهرا للعودة الى النظام الدستوري” حسب تعبيره .

واكد بينغ ان “مبادرة باريس باسم الاتحاد الاوروبي كانت متوقعة وكان على الموريتانيين اغتنام تلك الفرصة”.

وامهل الاتحاد الاوروبي موريتانيا أمس الاثنين شهرا لتقديم اقترحات بشأن “العودة الى النظام الدستوري” تحت طائلة فرض عقوبات عليها وذلك عقب اجتماع في باريس بين الاتحاد والمجلس العسكري الحاكم في موريتانيا.

وتم تاكيد تلك المطالب عقب مشاورات جرت في باريس بين الوفد الموريتاني الذي قاده رئيس الوزراء مولاي ولد محمد لغظف الذي عينه الانقلابيون وممثلو الاتحاد الاوروبي.

واعرب الاتحاد الاوروبي بالخصوص عن اسفه لان الاقتراحات الموريتانية “لا تتضمن الافراج الفوري وغير المشروط عن الرئيس الشرعي (سيدي ولد الشيخ عبد الله) وتبقى اساسا في اطار غير دستوري وغير شرعي دون آفاق عودة الى النظام الدستوري”.(ا.ف.ب)

شاهد أيضاً

لِينشَأْ حكماء في منطقتنا المغاربية *

تتّخِذُ الأنظمة السياسيّةُ الفاشلةُ العائهةُ بِـما جعلتْ بينَها وبين تنميّة بلدانها وتحقيقِ طموحاتِ شعوبها إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *